مقدمة عن الجمعية

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد جاءت جميع الديانات السماوية بأسمى وأكمل قوانين التكافل الاجتماعي والرحمة والتسامح في وقت عجزت فيه القوانين الوضعية التي هي من صنع الإنسان عن تحقيـق مبـادئ الرحمــة والتعاطــف في المجتمـع إلا بالأخــذ بهــذه المبادئ وتطبيقها بين البشر بعضهم وبعض... ولقـد نشأت جمعيـة اختـار أسـرة الخيريـة على أساس فكرة التكافـل الاجتماعي المنظم والهادف بين البشر من منطلـق ما نـادت به مختلف الديانات بنشـر مبـدأ مسانـدة ومساعـدة المحتـاجين دون من أو أذى حيث أن العطاء والصدقات والزكاة هي أحد أهم الأركـان في الديانات السماوية جميعها.


أنشطة ترعاها الجمعية

مشروع المساهمة فى زواج فتيات الأسر المتعففة ذات القيم والأخلاق الحميدة. مشروع التكافل الاجتماعي الطبي ويشمل ما يلى: المساهمة فى علاج الافراد المرضى من الأسر المتعففة ذات القيم والأخلاق والحميدة والمحتاجة للمساعدة وذلك بواسطة أطباء ، ومؤسسات ، وجهات طبية أو بواسطة مساهمات مالية محددة وموجهة من فاعل الخير للعلاج المساهمة فى إمداد بعض المرضى من الأسر المتعففة بالأدوية اللازمة لعلاجهم أو الأجهزة التعويضية اللازمة لهم

المزيد

دعوة للخير

في عام 1983 أنشئت جمعية اختار أسرة الخيرية. وهى مشهرة بوزارة الشئون الاجتماعية برقم 3143 لسنة 1983. نشأت لتحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي المنظم والهادف، الذي حثت عليه جميع الأديان السماوية. والتكافل الاجتماعي المنظم والهادف نعني به تكافل وقائي وتكافل تنموى: تكافل وقائي يحمى الاسرة من التفكك والانهيار وتكافل تنموى يعمل على تنميتها فكريا وتعليميا وماديا..

المزيد

شاهد إعلان الجمعية


›› الجمعية في الإعلام

›› مكتبة الفيديوهات

›› حكمة اليوم

  • لا يمكن تحقيق تحسن كبير في رفاهية البشر إلا إذا تغيرت الطرق الأساسية لتفكير الناس " علماً وخلقاً وقيماً ومعرفةً وثقافةً " تغيراً كبيراً

    جمعية إختار أسرة الخيرية

›› إشترك معنا

›› آخر الأخبار

  

إجمالي عدد الأسر التي أعانتها الجمعية والمستفيدة منها حتى الآن بلغ ما يزيد عن 14849 أسرة بمتوسط عدد أفراد الأسرة الواحدة 5 أفراد

 

تحسنت أحوال ما يزيد عن 6617 أسرة منهم حتى الآن وأصبحوا في غير حاجة للإعانة والمساعدة

 

إن ما يزيد عن 90 إبناً من أبناء الأسر التي حصلت على إعانة من الجمعية أصبحوا كفلاء لدى الجمعية يساعدوا ويساندوا أسراً أخرى محتاجة.

 

بلغ إجمالي عدد الكفلاء بالجمعية 3869 كفيل خير وهذه الأعداد تتزايد بمعدل جيد بمرور الوقت طبقاً لكمية وحجم الدعاية عن الجمعية.

إجمالي عدد الأسر التي أعانتها الجمعية والمستفيدة منها حتى الآن بلغ ما يزيد عن 14849 أسرة بمتوسط عدد أفراد الأسرة الواحدة 5 أفراد

  

تحسنت أحوال ما يزيد عن 6617 أسرة منهم حتى الآن وأصبحوا في غير حاجة للإعانة والمساعدة

  

 

إن ما يزيد عن 90 إبناً من أبناء الأسر التي حصلت على إعانة من الجمعية أصبحوا كفلاء لدى الجمعية يساعدوا ويساندوا أسراً أخرى محتاجة.

 

 

 

بلغ إجمالي عدد الكفلاء بالجمعية 3869 كفيل خير وهذه الأعداد تتزايد بمعدل جيد بمرور الوقت طبقاً لكمية وحجم الدعاية عن الجمعية.

 .

 .

 .

 .

 .

إجمالي عدد الأسر التي أعانتها الجمعية والمستفيدة منها حتى الآن بلغ ما يزيد عن 14849 أسرة بمتوسط عدد أفراد الأسرة الواحدة 5 أفراد

 

تحسنت أحوال ما يزيد عن 6617 أسرة منهم حتى الآن وأصبحوا في غير حاجة للإعانة والمساعدة

 

إن ما يزيد عن 90 إبناً من أبناء الأسر التي حصلت على إعانة من الجمعية أصبحوا كفلاء لدى الجمعية يساعدوا ويساندوا أسراً أخرى محتاجة.

  

بلغ إجمالي عدد الكفلاء بالجمعية 3869 كفيل خير وهذه الأعداد تتزايد بمعدل جيد بمرور الوقت طبقاً لكمية وحجم الدعاية عن الجمعية.

 .

 .

 .

 .

 .

 إجمالي عدد الأسر التي أعانتها الجمعية والمستفيدة منها حتى الآن بلغ ما يزيد عن 14849 أسرة بمتوسط عدد أفراد الأسرة الواحدة 5 أفراد

   

تحسنت أحوال ما يزيد عن 6617 أسرة منهم حتى الآن وأصبحوا في غير حاجة للإعانة والمساعدة

  

إن ما يزيد عن 90 إبناً من أبناء الأسر التي حصلت على إعانة من الجمعية أصبحوا كفلاء لدى الجمعية يساعدوا ويساندوا أسراً أخرى محتاجة.

 

بلغ إجمالي عدد الكفلاء بالجمعية 3869 كفيل خير وهذه الأعداد تتزايد بمعدل جيد بمرور الوقت طبقاً لكمية وحجم الدعاية عن الجمعية.

.

.

.

.

.

 إجمالي عدد الأسر التي أعانتها الجمعية والمستفيدة منها حتى الآن بلغ ما يزيد عن 14849 أسرة بمتوسط عدد أفراد الأسرة الواحدة 5 أفراد

   

تحسنت أحوال ما يزيد عن 6617 أسرة منهم حتى الآن وأصبحوا في غير حاجة للإعانة والمساعدة

 

إن ما يزيد عن 90 إبناً من أبناء الأسر التي حصلت على إعانة من الجمعية أصبحوا كفلاء لدى الجمعية يساعدوا ويساندوا أسراً أخرى محتاجة.

 

بلغ إجمالي عدد الكفلاء بالجمعية 3869 كفيل خير وهذه الأعداد تتزايد بمعدل جيد بمرور الوقت طبقاً لكمية وحجم الدعاية عن الجمعية.